استمراراً لمتابعة الامتحانات الحضورية النهائية .. عميد المعهد الطبي التقني بغداد يتفقد القاعات الامتحانية

المعهد الطبي التقني / بغداد يعلن عن إكمال كافة الإجراءات اللوجستية الخاصة بالبيئة الامتحانية واستعداداه لأداء الامتحانات النهائية الحضورية والإلكترونية للعام الدراسي الحالي
يوليو 24, 2021
المساعد العلمي لرئيس الجامعة التقنية الوسطى،يتفقد الامتحانات الحضورية النهائية في المعهد الطبي التقني /بغداد
يوليو 27, 2021

استمراراً لمتابعة الامتحانات الحضورية النهائية .. عميد المعهد الطبي التقني بغداد يتفقد القاعات الامتحانية

استمراراً لمتابعة الامتحانات الحضورية النهائية .. عميد المعهد الطبي التقني بغداد يتفقد القاعات الامتحانية

تفقد الأستاذ الدكتور لطيف عيسى علوان / عميد المعهد الطبي التقني – بغداد يرافقه السادة معاوني العميد للشؤون العلمية والادارية اليوم الاثنين الموافق 7/26 /2021 , الامتحانات النهائية بشقيها الحضورية والإلكترونية للدراسة الصباحية والمسائية لطلبة الاقسام والفروع العلمية للعام الدراسي 2020-2021.

وتأتي هذه الجولة للسيد العميد في اطار متابعته المستمرة للامتحانات الحضورية للوقوف على انسيابية اجراء الامتحانات في القاعات الامتحانية , وتهيئة كل الظروف العلمية المناسبة للطلبة, فضلا عن توفير المستلزمات الصحية من المعقمات وتعفير القاعات و لبس الكمامات والتباعد بين الطلبة لضمان سلامة الطلبة الممتحنين ولأداء امتحاناتهم بالشكل الامثل.

وفي السياق ذاته, أشرف السيد العميد على أدارة غرفة العمليات المركزية المشكلة في المعهد لمتابعة مجريات الامتحانات الالكترونية للطلبة عبر دائرة الكترونية مغلقة مع اللجان الفرعية , فضلا عن متابعته المستمرة مع أعضاء اللجان الامتحانية المركزية والساندة حضور الطلبة عبر البرامج المعتمدة وإرسال الأسئلة واستلام الإجابات وترميزها, إذ انعكست الاستعدادات المسبقة واثمرت التحضيرات التي اعدها المعهد من خلال أداء الامتحانات بيسر وقلة مع المشاكل التقنية والفنية المرافقة للامتحانات الإلكترونية .

وثمن السيد العميد الجهود الاستثنائية للأقسام والفروع العلمية وأعضاء اللجان المشرفة على الامتحانات وحرصهم على إنجاح سير العملية الامتحانية في تذليل المعوقات واتخاذ القرارات المناسبة بما يلائم ومتطلبات الامتحانات الحضورية والالكترونية وفق توجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتوجيهات رئاسة الجامعة التقنية الوسطى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *