باحثات تدريسيات من المعهد الطبي التقني بغداد بالجامعة التقنية الوسطى يحصلنْ على شهادة دولية لاجتيازهنْ كورس منظمة الصحة العالمية فيما يخص فيروس كورونا

تدريسي في المعهد الطبي التقني بغداد يحصل على شهادة دولية متخصصة بفيروس (كورونا)
مارس 19, 2020
اعلان الى طلبتنا الاعزاء
مارس 25, 2020

باحثات تدريسيات من المعهد الطبي التقني بغداد بالجامعة التقنية الوسطى يحصلنْ على شهادة دولية لاجتيازهنْ كورس منظمة الصحة العالمية فيما يخص فيروس كورونا

باحثات تدريسيات من المعهد الطبي التقني بغداد بالجامعة التقنية الوسطى يحصلنْ على شهادة دولية لاجتيازهنْ كورس منظمة الصحة العالمية فيما يخص فيروس كورونا

حصلت التدريسيات في قسم تقنيات صحة المجتمع بالمعهد الطبي التقني بغداد/ الجامعة التقنية الوسطى, أ.م.د. منتهى عبد الكريم رئيس قسم تقنيات صحة المجتمع /المتخصصة بالتقانة الاحيائية و أ.د.سلوى صبر محسن المتخصصة بالطفيليات, على شهادة مشاركة دولية من منظمة الصحة العالمية (WHO) بعد اجتيازهنْ للكورس التدريبي المخصص للحد من انتشار فايروس كورونا في موقع منظمة الصحة العالمية .

وكان عنوان الكورس (  COVID-19-Operational Planning Guidelines and COVID-19- Partners Platform to Support Country Preparedness and   (response, “الخطط المتبعة لدعم التأهب والاستجابة الدولية لفايروس كورونا ” .

وتضمن الكورس ثلاث موديلات(Modules) على الإنترنت(online)  تناول الأول التعرف بفيروس كورونا المستجد(COVID-19)، عبر عرض خصائص هذا الفيروس وضراوته ، وبحث الموديل الثاني مستوى استجابة الدول واستعدادهم لهذا الفيروس ، عن طريق الارشادات والتخطيط العلمي الصحيح ، وبين الموديل الثالث كيفية الحد من مخاطر تحوله فايروس كورونا إلى وباء عالمي قاتل.

وشمل الكورس ايضاً مدى الاستجابة الصحية العامة لمنع انتشار الوباء ولا سيما المرافق الصحية والمختبرات وامتلاك آليات للتشخيص الناجح ، فضلاً عن تشديد الالتزام بالوعي الصحي بين المواطنين عن طريق الابلاغ وتسجيل الإصابات وحالات الشفاء والمتابعة الوبائية للفيروس بمساعدة الملاكات الصحية داخل الدول وإشاعة ثقافة الوقاية للحد من انتشاره.

وتأتي هذه المشاركة سعيا من المعهد الطبي التقني بغداد بالجامعة التقنية الوسطى وأساتذته وباحثيه على المشاركة في الدورات المتخصصة ومواكبة المستجدات العالمية في المجالات البحثية ضمن تخصصاته العلمية ويثبت جدارته في المحافل الدولية بما يحقق أهداف المعهد ورؤيته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *