المعهد الطبي التقني بغداد يقيم الورشة العلمية الالكترونية بعنوان (Diabetes Mellitus: World wide Epidemic) (داء السكري : وباء عالمي)

المعهد الطبي التقني بغداد يقيم الورشة العلمية الالكترونية بعنوان (فايروس كوفيد 19 اخر المستجدات) بالتعاون مع جمعية الكيمياء الحيوية وأمراض الدم ونقابة المختبرات الطبية/ جمهورية مصر العربية
مايو 22, 2020
اعلان للمشاركة
مايو 23, 2020

المعهد الطبي التقني بغداد يقيم الورشة العلمية الالكترونية بعنوان (Diabetes Mellitus: World wide Epidemic) (داء السكري : وباء عالمي)

المعهد الطبي التقني بغداد يقيم الورشة العلمية الالكترونية بعنوان (Diabetes Mellitus: World wide Epidemic) (داء السكري : وباء عالمي)

          

أقام قسم تقنيات التأهيل الطبي والعلاج الطبيعي في المعهد الطبي التقني بغداد/ الجامعة التقنية الوسطى الورشة العلمية الإلكترونية بعنوان (Diabetes Mellitus: World wide Epidemic) (داء السكري : وباء عالمي)، بتاريخ 22/5/2020 الساعة التاسعة مساء عبر المنصة الالكترونية free conference call ، بمشاركة (42 ) تدريسياً وباحثاً ومختصاً من الجامعات المختلفة فضلا عن مشاركة منتسبي المعهد.

تهدف الورشة إلى تسليط الضوء على داء السكري كوباء عالمي، والتثقيف الصحي عنه.

بينت الورشة  من خلال محاورها الخمسة،  مقدمة تعريفية والإحصائيات الوبائية، الفسلجة والفسلجة  المرضية، فضلا عن  مفاهيم مرتكزات العلاج، وأهم التطورات المرتقبة عالميا، وهل جائحة كورونا تهدد مرضى داء السكري؟

وأوصت الورشة بأهمية، تفعيل دور مراكز طب الاسرة في المجتمع للتثقيف والوعي الصحي، وضرورة إجراء فحص الغربلة للأشخاص الذين تتجاوز اعمارهم الأربعين للكشف المبكر عن داء السكري. 

وقد القى المحاضرة، د. حسين منير الحديثي/اختصاص طب اسرة/ دائرة صحه الكرخ/ وزارة الصحة والبيئة، وأدارتها م. فريال إسماعيل الزبيدي/ ماجستير حاسبات.

وفي مداخلة أ. م. د مرال فتح الله /اختصاص طب اسرة / رئيس قسم تقنيات التأهيل الطبي والعلاج الطبيعي في الورشة، تطرقت الى الأسباب التي تؤدي للإصابة بداء السكري، فضلا عن العوامل التي تزيد من احتمالية الاصابة في ارتفاع مستمر مثل: التغذية غير الصحية، اضطراب المناعة الذاتية، فضلا عن عامل السمنة.

وتخللت الورشة عددا من الاستفسارات والاسئلة التي طرحها المشاركون، أجاب عنها محاضر الورشة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *